القطري الذوادي يرفض مصطلح حرب انتخابية للفوز بعضوية تنفيذي الفيفا
آخر تحديث GMT 15:46:28
المغرب اليوم -
المغرب اليوم -
آخر تحديث GMT 15:46:28
المغرب اليوم -

316

على هامش الجمعية العمومية العادية لاتحاد الكرة الآسيوي في كوالالمبور

القطري الذوادي يرفض مصطلح "حرب انتخابية" للفوز بعضوية "تنفيذي الفيفا"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - القطري الذوادي يرفض مصطلح

القطري حسن الذوادي
كوالالمبور ـ علي الحوسني

أكد المرشح لعضوية المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، القطري حسن الذوادي، الإثنين، أنه من المهم أن تكون علاقة المرشحين العرب سواء لمنصب رئاسة اتحاد الكرة الآسيوي، أو اللجنة التنفيذية لـ"الفيفا"، مبنية على الاحترام المتبادل بعيدًا عن الصراعات، رافضًا استخدام مصطلح حرب انتخابية. وقال الذوادي، في تصريحات لوسائل الإعلام، على هامش الجمعية العمومية العادية لاتحاد الكرة الآسيوي في العاصمة الماليزية كوالالمبور، "يجب أن تجمعنا ببعض علاقة جيدة من دون النظر إلى مسألة الانتخابات، ومن الطبيعي أن يكون هناك تنافس في البرامج الانتخابية، ولكننا متأكدون أنه بإمكاننا الجلوس جميعًا على طاولة واحدة، بعيدًا عن الخلافات أو الاختلافات في وجهات النظر، لأننا جميعًا نعمل من أجل غاية واحدة وهي تطوير كرة القدم في آسيا".
وبشأن ما صرح به رئيس اتحاد الكرة الإماراتي، والمرشح لمنصب رئيس الاتحاد الآسيوي، يوسف السركال، عن رفضه لوجود تدخلات خارجية في انتخابات رئاسة الاتحاد الآسيوي، رد الذوادي "نطالب الجميع بوجود انتخابات نزيهة وليس السركال وحده، وإذا كانت هناك أشياء محددة حاول السركال التركيز عليها، فمن حقه أن يتحدث عنها، وهناك جهات قانونية تتابع سير الانتخابات، وبالنسبة لي فإن تركيزي منصب في الأساس على برنامجي الانتخابي، وكيفية طرحه أمام الناخبين والبحث عن السبيل للحصول على ثقتهم".
وردًا على ما قاله السعودي حافظ المدلج، بأن من فاز بتنظيم بطولة كأس العالم، سيكون قادرًا على الفوز بمنصب عضوية المكتب التنفيذي للفيفا، أوضح المرشح القطري، "أشكر كثيرًا الدكتور حافظ المدلج الذي أكن له كل التقدير والاحترام أيضًا، وهذا دليل على رفعة أخلاقه، ولكن إذا أردنا التعليق على ما قاله، فإن الانتخابات لها أسس تختلف عن مسألة ملف كأس العالم، لأن الأمور تختلف عندما تقف أمام الجميع متحدثًا عن بلدك في ملف المونديال، مقارنة بخوض انتخابات المكتب التنفيذي لـ(الفيفا) والحديث عن برنامجك الشخصي"، مضيفًا "منافسي الشيخ سلمان بن إبراهيم موجود منذ فترة طويلة على الساحة الرياضية الآسيوية وله خبرة كبيرة، ونحن لا ننكر وزنه في خوض الانتخابات، ولكن ما أقوله هو أني أثق في نفسي ومتفائل ببرنامجي الانتخابي، ولهذا السبب أعتبر فرصتي جيدة وواثق من قدرتي على الفوز بحكم ردود الفعل الإيجابية التي تلقيتها بعد طرح برنامجي، وسيكون صندوق الاقتراع هو الحاسم".
وعما يشعره بالاطمئنان حاليًا، وما يخشاه في هذه الانتخابات، أجاب الذوادي "تقدمنا ببرنامج لمعالجة نقاط الضعف لدى جميع الاتحادات الآسيوية، وبهذا وضعت إصبعي على الجرح وحظيت بالقبول، أما بخصوص السلبيات، فإن الجميع يعرف أنني أدخل للمرة الأولى هذه الانتخابات، وأحيانًا تواجه إشارات مغايرة للواقع ولا تعبر عما ما يضمره الآخرون".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

القطري الذوادي يرفض مصطلح حرب انتخابية للفوز بعضوية تنفيذي الفيفا القطري الذوادي يرفض مصطلح حرب انتخابية للفوز بعضوية تنفيذي الفيفا



المغرب اليوم - محسن ياجور يؤكد أنه يطمح للتألق في الدوري السعودي
المغرب اليوم - جمال بلعمري يهدي كأس أفريقيا للشعب الجزائري

GMT 08:43 2019 الثلاثاء ,09 تموز / يوليو

واكازو يتفوق على نجوم تونس ضد غانا
المغرب اليوم - واكازو يتفوق على نجوم تونس ضد غانا

GMT 04:17 2012 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

دوري محترفي اليد ينطلق الثلاثاء بـ 7 مباريات

GMT 22:01 2015 السبت ,10 تشرين الأول / أكتوبر

الملاكم البريطاني أمير خان يتحدى باكياو في قطر

GMT 00:17 2019 الخميس ,27 حزيران / يونيو

مدرب تونس يجتمع بالإعلاميين قبل مواجهة مالي

GMT 11:22 2019 الثلاثاء ,25 حزيران / يونيو

فوفانا يعترف بصعوبة مباراة المغرب والكوت ديفوار
 
moroccosports

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

moroccosports moroccosports moroccosports moroccosports
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib